منها تخفيف التوتر وتنظيف الفم.. 10 فوائد لمضغ

منها تخفيف التوتر وتنظيف الفم.. 10 فوائد لمضغ

مضغ لبان الدكر (المستكة) هو عبارة عن مادة علكية تستخرج من نبات الدكر، وله العديد من الفوائد المحتملة، إليك عشرة فوائد محتملة لمضغ لبان الدكر، وأكسبريس .

10 فوائد لمضغ لبان الدكر

تنشيط الجهاز الهضمي: يعتقد أن نضغ لبان الدكر يساعد على تحفيز عملية الهضم وتخفيف الانتفاخ والغازات المعوية.

تنظيف الفم والأسنان: يعتبر نضغ لبان الدكر واحدًا من العادات التقليدية لتنظيف الفم وتحسين الرائحة النفسية. يمكن أن يعمل كمطهر طبيعي ومنعش للفم.

تخفيف التوتر والقلق: هناك بعض الأبحاث التي تشير إلى أن مضغ لبان الدكر قد يساعد في تخفيف التوتر والقلق وتحسين المزاج.

تنشيط الانتباه والتركيز: يعتقد أن تناول لبان الدكر يساعد على زيادة الانتباه والتركيز وتحسين الأداء الذهني.

تخفيف آلام الرأس: هناك بعض التقارير التي تشير إلى أن مضغ لبان الدكر يمكن أن يساعد في تخفيف الصداع والشقيقة.

مضاد للالتهاب: يحتوي لبان الدكر على مواد قد تمتلك خصائص مضادة للالتهاب، ويمكن أن يكون فعالًا في تخفيف الالتهابات العامة.

تنشيط الجهاز التنفسي: يعتقد أن مضغ لبان الدكر يمكن أن يكون مفيدًا لتنشيط الجهاز التنفسي وتخفيف الاحتقان والسعال.

تحسين صحة الفم: قد يساعد مضغ لبان الدكر في تقوية اللثة وتنظيف الأسنان والحفاظ على صحة الفم بشكل عام.

تنشيط الهضم: يعتقد أن العض على لبان الدكر يمكن أن يحفز إفراز اللعاب وإنزيمات الهضم، مما يساعد على عملية الهضم السليمة.

تقليل رغبة التدخين: هناك بعض التقارير التي تشير إلى أن مضغ لبان الدكر يمكن أن يكون مفيدًا في تقليل رغبة بعض الأشخاص في التدخين.

مع ذلك، يجب أن نلاحظ أن هذه الفوائد لم تتم دراستها بشكل كافٍ ولا تعتبر مثبتة علمياً، قبل استخدام مضغ لبان الدكر لأي غرض صحي، دائماً يُنصح بالتشاور مع الطبيب أو الخبير المعني لتقييم الفوائد والمخاطر المحتملة في حالتك الشخصية.