مصرع رئيس تشيلي السابق سيباستيان بينيرا في حادث

مصرع رئيس تشيلي السابق سيباستيان بينيرا في حادث

لقى الرئيس السابق لتشيلي سيباستيان بينيرا مصرعه، نتيجة حادث تحطم مروحية في جنوب البلاد الثلاثاء.

وحسب “روسيا اليوم”، أكدت وزيرة داخلية تشيلي، كارولينا توها، مصرع الرئيس السابق، مشيرة إلى أن الركاب الثلاثة الآخرين الذين كانوا على متن المروحية نجوا من الحادث الذي وقع بالقرب من مدينة لاجو رانكو.

وتشير وسائل الإعلام المحلية في تشيلي إلى أن بينيرا كان يقود المروحية بنفسه.

وقال مكتبه في بيان "ببالغ الأسف نعلن وفاة الرئيس السابق لجمهورية تشيلي"، مشيرا إلى أن بينيرا البالغ 74 عاما لقى مصرعه في منطقة لاجو رانكو التي تعتبر مقصدا سياحيا والواقعة على بعد نحو 920 كلم إلى الجنوب من سانتياجو، وفقًا لوكالة "فرانس برس".

وأعلنت سلطات تشيلي حدادا على إثر الحادث المأساوي.

كان سيباستيان بينيرا (74 عاما) رجل أعمال ومستثمرا في عدد من المشاريع، وكان يمتلك حصصا في شركة LAN للخطوط الجوية ونادي "كولو كولو" لكرة القدم، ومحطة تلفزيون.

وكانت ثروته تقدر بـ2.7 مليار دولار في عام 2024، حسب مجلة "فوربس".

وشغل بينيرا، المحسوب سياسيا على يمين الوسط، منصب الرئاسة في تشيلي مرتين، خلال الفترة بين 2010 و2014 ومن 2018 إلى 2022.