بعد الضربات الأمريكية على سوريا والعراق..روسيا

بعد الضربات الأمريكية على سوريا والعراق..روسيا

أدانت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، الضربات الأمريكية على سوريا والعراق، داعية لعقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا: "الضربات الجوية الأمريكية على أراضي العراق وسوريا هي تجاهل تام من واشنطن لمعايير القانون الدولي".

وأضافت: "لا يجب أن تخلق مشاركة سلاح الجو البريطاني في الضربات الأمريكية وهما لأي جهة بأن ذلك يمثل "تحالفا دوليا"".

وأدانت زاخاروفا بشدة العمل الصارخ الجديد للعدوان الأمريكي البريطاني ضد الدول ذات السيادة، لافتة "نسعى لمناقشة الوضع الحالي بشكل عاجل من خلال مجلس الأمن الدولي".

وأشارت إلى أن تلك الضربات الجوية هدفها الأساسي زيادة تأجيج الصراع في المنطقة، مضيفة: “تدعي الولايات المتحدة أنها تهاجم الجماعات التي تزعم أنها موالية لإيران في العراق وسوريا، لكنها في الواقع تحاول إغراق أكبر دول المنطقة في الصراعات”.

وأكدت زاخاروفا أن "محاولات استعراض العضلات في المنطقة تهدف للتأثير على الوضع السياسي الداخلي الأمريكي، وتعكس الرغبة في تصحيح المسار الفاشل للإدارة الأمريكية الحالية بطريقة ما على الساحة الدولية".

وأضافت أن: "الولايات المتحدة لا تبحث عن حلول للمشاكل في المنطقة، واشنطن كانت دائما راضية تصاعد التوتر في الشرق الأوسط."