مأمورة سجن بريطانية تجبر أحد النزلاء على ممارسة

مأمورة سجن بريطانية تجبر أحد النزلاء على ممارسة
(اخر تعديل 2024-07-05 09:49:29 )

اهتز الرأي العام البريطاني بعد استحوذت فضيـ.ـحة جنـ.ـسية التي تم رصدها من خلال كاميرا فيديو للحظات إجبار مأمورة سجن بريطانيا، ليندا دي سوزا أبريو، لأحد النزلاء على ممارسة أفعال غير أخلاقية، داخل زنزانته بسجن HMP Wandsworth في جنوب غرب لندن.

ونكشف في الفيديو التالي، عن فضيـ.ـحة مأمورة سجن بريطاني ليندا دي سوزا أبريو، بعدما ظهرت وهي تمارس علاقة مع نزيل في زنزانته بسجن HMP Wandsworth، وعن موقف الشرطة البريطانية وتعاملها مع القضية.

شاهد الفيديو

انتشر في وسائل الإعلام والتواصل، واقعة غريبة، حيث كشفت كاميرات مراقبة العلاقة بين مأمورة سجن ونزيل، وهى الواقعة التي شهدها سجن HMP Wandsworth في جنوب غربي لندن.

ولم تكشف التحقيقات حتى الآن عن الشخص الذي وضع كاميرا مراقبة داخل إحدى الزنازين، والتي صورت الواقعة التي تكررت أكثر من مرة، وتسببت في ورطة كبيرة لمأمورة السجن، حيث تم احتجاز الضابطة البريطانية، وقدمت للمحاكمة في محكمة الصلح بلندن، بتهمة "سوء السلوك أثناء القيام بمهمات منصب عام".

ليندا دي سوزا

ليندا دي سوزا أبريو، البالغة من العمر 30 عامًا، برازيلية الأصل وتحمل الجنسيتين البريطانية والبرتغالية، تشارك في حساب OnlyFans مع زوجها المصارع البريطاني Nathan Richardson، الذي يصغرها بعام، حسبما نقلت صحيفة "الصن" البريطانية عن متحدث باسم مصلحة السجون.

مأمورة سجن بريطاني ليندا دي سوزا أبريو

ومن المقرر أن تخضع الضابطة البريطانية لجلسة محاكمة ثانية في محكمة “Isleworth Crown Court” للنطق بالحكم النهائي في تلك القضية التي أثارت جدلًا كبيرًا في بريطانيا.